06/30/2019
استضافة دو لمكعب المهارات
استضافت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «مكعب المهارات»، في إطار التعاون الاستراتيجي بين القطاعين الحكومي والخاص في مختلف المبادرات الوطنية.

وأقيمت الفعالية برعاية وحضور معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي، وزير الدولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، محمد هادي الحسيني، رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة ورئيسها التنفيذي عثمان سلطان، وعدد من أعضاء الإدارة العليا للشركة، ومشاركين من مختلف قطاعات المجتمع.

وعلى هامش الفعالية، جرى توقيع اتفاقية تعاون استراتيجية بين البرنامج الوطني للمهارات المتقدمة، وقعها مُمثلاً عنه معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي، وشركة (دو) ومَثّلها رئيس مجلس إدارتها محمد هادي الحسيني، بهدف تطوير برامج وحلول لتطوير المهارات المتقدمة، وإكساب موظفي الشركة تلك المهارات التي تمكنهم من تطوير قدراتهم في المستقبل.

وقال معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي: «بعدما أطلقنا مكعب المهارات في جامعة زايد، وشهدنا إقامة المبادرة في وزارة الاقتصاد أيضاً، نأتي اليوم إلى شركة (دو) نظراً لكون القطاع الخاص شريكاً استراتيجياً لنا في تنفيذ مبادراتنا، لا سيما تلك التي تستهدف مختلف شرائح المجتمع، فالتطور الذي يحدث حالياً في العديد من القطاعات ومنها قطاع الاتصالات، يرتبط بمختلف القطاعات الإنتاجية الأخرى، وهو ما يتطلب إكساب العاملين بها مهارات المستقبل».

وأضاف معاليه: «هذا التطور التكنولوجي يضع على عاتق العاملين في القطاعين الحكومي والخاص ومنهم العاملون في قطاع الاتصالات كموظفي شركة (دو) مهمة تطوير مهاراتهم الشخصية وليس فقط التقنية من أجل تقديم خدمة تتماشى مع التطور الذي يشهده المجتمع في مختلف القطاعات».

ودعا معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي موظفي شركة (دو) إلى عدم التوقف عن تطوير مهاراتهم وإمكانياتهم، كما شارك معاليه تجربته الشخصية معهم في تطوير الذات، داعياً كل واحد منهم إلى خوض مجالات جديدة، وعدم التوقف عن التعلم، لأن مبدأ التعلم مدى الحياة هو السر في النجاح والمضي قدماً بخطوات واثقة نحو المستقبل.

من جانبه، قال محمد هادي الحسيني، رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة: «نفخر في دو باستضافة البرنامج الوطني للمهارات المتقدمة وحملة مهارتي 12X12، ونأمل باستمرار هذه الشراكة نظراً لدورها الكبير في تطوير مهارات موظفينا».

وأضاف الحسيني أن «تأتي استضافة مبادرة مكعب المهارات في إطار اهتمام الشركة واستراتيجيتها الهادفة إلى تطوير قدرات موظفيها من أجل تقديم خدمة أفضل لعملائنا، وبالتالي الإسهام في تطوير قطاعات الأعمال في الدولة».

وقال عثمان سلطان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، إن «التعاملات اليومية أصبحت تعتمد على التكنولوجيا بشكل كبير، وبالتالي فإن على الموظفين مهمة تطوير مهاراتهم لتقديم خدمة أفضل للمتعامل، وهذا ينطبق على مختلف القطاعات».

وأضاف: «جاءت التكنولوجيا الحديثة لتسهيل حياة الناس، وأصبح لزاماً على كل أفراد المجتمع أن يطوروا مهاراتهم حتى يستفيدوا من هذه التكنولوجيا، ويستغلونها بالشكل الأمثل الذي يمكنهم من خلاله مواكبة متغيرات المستقبل».